الأحد 12 يناير 2020 09:34 ص

قال وزير البترول والثروة المعدنية المصري "طارق الملا"، إن بلاده سدددت 80% من ديونها المتأخرة لشركات النفط العالمية، ولم يتبق سوى 900 مليون دولار فقط.

وفي حديث له ببرنامج "كل يوم"، على فضائية "ON E"، لفت "الملا" إلى أن المديونيات كانت 6.3 مليارات في 2013، لتنخفض إلى 900 مليون دولار، مطلع العام الجاري.

وسبق لـ"الملا"، أن تعهد بسداد بلاده ديون الشركات الأجنبية العاملة في قطاع البترول والغاز بنهاية عام 2019.

وتعمل شركات أجنبية عديدة في مجالات أنشطة استكشاف وإنتاج النفط والغاز في مصر، من بينها "بي بي" البريطانية و"شل" الهولندية و"إيني" الإيطالية.

وبلغت مستحقات شركات النفط الأجنبية لدى مصر 2.4 مليارات دولار بنهاية يونيو/حزيران الماضي.

والحكومة المصرية مطالبة خلال العام الجاري (2019-2020)، بتسديد ديون خارجية تتجاوز 20 مليار دولار موزعة بين مستحقات دول عربية وأجنبية، وشركات عالمية، ومستثمرين دوليين من حائزي السندات قصيرة الأجل، وديون مستحقة لدول نادي باريس البالغ عددها 19 دولة.

المصدر | الخليج الجديد