الجمعة 21 فبراير 2020 05:30 م

أعلنت السلطات الصينية إصابة أحد مواطنيها بمدينة تشنغدو بولاية سيتشوان بفيروس كورونا مجددا، بعدما كان قد شُفي منه في المرة الأولى.

وأفاد بيان صادر عن اللجنة الطبية بمدينة تشتنغدو، الجمعة، أن المواطن كان يخضع للحجر الصحي في منزله، وأن الفحوصات الطبية أثبتت إصابته بالفيروس مجددا.

وأضاف البيان أن المصاب خضع للعلاج مجددا، لافتا إلى وجود حالات مشابهة في مناطق أخرى بالبلاد.

وكانت اللجنة الصحية الوطنية في الصين قد أوصت بخضوع المصاب بعد شفائه للحجر الصحي لمدة 14 يوما.

كما أوضحت صحيفة "ساوث تشينا مورنينغ بوست"، نقلا عن "جاو جيانبينغ"، رئيس اللجنة الطبية المسؤولة عن مكافحة فيروس كورونا في ولاية خوبي، أنه يمكن للمصاب بعد شفائه أن يظل حاملا للفيروس.

وأردف أن الفيروس لوحظ مجددا لدى بعض المصابين في الصين وكندا، الأمر الذي قد يؤدي إلى زيادة عدد الإصابات في المستقبل.

وظهر الفيروس الغامض في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر/كانون الأول 2019، بمدينة ووهان (وسط)، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير/كانون الثاني الماضي.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في وقت سابق حالة الطوارئ على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي انتشر لاحقا في عدة بلدان، ما تسبب في حالة رعب سادت العالم أجمع.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت اللجنة الصحية الوطنية في الصين، أن إجمالي عدد الوفيات جراء الفيروس حول العالم ارتفع إلى 2247، بينهم 2238 حالة وفاة في الصين، فيما تجاوز عدد الإصابات 76 ألف و700 إصابة.

المصدر | الأناضول