الثلاثاء 7 أبريل 2020 02:00 م

ظهر الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، الثلاثاء، مرتديا كمامة للمرة الأولى خلال مؤتمر أجراه لتفقد استعدادات الجيش المصري لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأكد "السيسي" ثقته في وعي الشعب المصري، قائلا إن "الحزم ليس معناه الترهيب، ولكنه إجراءات نقوم بها مع بعضنا من أجل بلدنا ومستقبلنا"، مشيرا إلى أنه خلال الأيام الماضية كان حريصا على عدم إثارة الفزع لدى المصريين أو أن يكون عاملا إضافيا للقلق.

وخاطب "السيسي" المواطن المصري بقوله: "حرصك ينعكس في الآخر على مستقبل البلد وشبابها، وأي تطور صعب لا قدر الله تكلفته هتكون كبيرة جدا علينا".

 وأضاف الرئيس المصري: "لو كنا التزمنا من أول مارس بناء على إجراءات الحكومة كنا هندي أقل بكتير في حجم العدد والخسائر".

واستعرض"السيسي"، الأحد، بعض نماذج المعدات المطورة من قبل القوات المسلحة المصرية بغرض استخدامها في مكافحة انتشار كورونا.

وسجلت مصر رسميا 1322 مصابا بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، بينهم 85 حالة وفاة، و259 حالة شفاء وفقا للإحصاءات الرسمية، لكن تلك الأرقام تواجه شكوكا واسعة بأن الأعداد الحقيقية أكبر من المعلنة بكثير.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات