السبت 25 أبريل 2020 11:48 م

اقترحت "ميكروسوفت" طريقة لتوليد العملات المشفرة من خلال مراقبة نشاط دماغ الأشخاص والبيانات الشخصية الحيوية الأخرى.

تصف براءة اختراع جديدة بعنوان "نظام عملة مشفرة باستخدام بيانات نشاط الجسم" كيف يمكن للشخص إرفاق أجهزة استشعار مختلفة بجسمه لكسب العملة المشفرة من خلال عملية تعرف باسم التعدين.

عادةً ما ينطوي تعدين العملات المشفرة مثل "بيتكوين" على تكريس كميات هائلة من قوة معالجة الكمبيوتر لحل المشكلات الرياضية المعقدة، لكن براءة اختراع "ميكروسوفت" تحدد خيارًا بديلاً لتعدين العملة المشفرة.

توضح البراءة على سبيل المثال، أنه يمكن استغلال الموجة الدماغية أو حرارة الجسم المنبعثة من المستخدم أثناء قيامه بالمهمة التي يوفرها مزود خدمة المعلومات، مثل استعراض إعلان أو استخدام خدمات إنترنت معينة، في عملية التعدين، بدلاً من العمل الحسابي الضخم الذي تتطلبه بعض أنظمة العملات المشفرة التقليدية.

سيشمل نظام التعدين ربط جهاز بأجهزة استشعار مختلفة في الجسم تكشف عن النشاط المطلوب من المستخدم لإنشاء العملة المشفرة.

تشمل المستشعرات المحتملة أجهزة التصوير بالرنين المغناطيسي والكاميرات الحرارية ومستشعرات معدل ضربات القلب وأجهزة الاستشعار بالأشعة تحت الحمراء.

بالإضافة إلى موجات الدماغ وحرارة الجسم، تشمل الأنشطة الأخرى التي يمكن مراقبتها تدفق سوائل الجسم ونشاط وحركة الأعضاء.

لم يتم تحديد العملة المشفرة التي سيعمل معها النظام، على الرغم من أنه يمكن استخدام شبكة مدفوعات رقمية جديدة تمامًا استنادًا إلى "بلوكتشين" تم تطويره خصيصًا لذلك.

ولم تستجب "ميكروسوفت" مباشرة لطلب تعليق من صحيفة "الإندبندنت" حول ما إذا كانت تخطط لتطوير التكنولوجيا أم لا.

المصدر | الاندبندنت - ترجمة الخليج الجديد