الأربعاء 30 ديسمبر 2020 09:57 ص

في عالم تتسابق فيه الشركات لإصدار عدة نسخ من هواتفها الجديدة، قررت "شاومي" التعامل وفق المدرسة القديمة مقدمة هاتفًا رائدًا واحدًا فقط؛ هو "شاومي مي 11"، وهو رسميًا أول هاتف في العالم برقاقة "سنابدراجون 888" ويأتي مع أفضل شاشة من "شاومي" وهي  شاشة "AMOLED" مقاس 6.81 بوصة بدقة QHD + ومعدل تحديث 120 هرتز.

ويمكن دمج "سنابدراجون 888" مع ذاكرة وصول عشوائي (رام) بسعة 8 جيجابايت وذاكرة تخزين 128/256 جيجابايت أو 12 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي وتخزين 256 جيجابايت، ولا توجد فتحة "microSD"، لذلك لا يوجد خيار لإضافة المزيد بعد الشراء.

يتكون إعداد الكاميرا الرئيسي من كاميرا بدقة 108 ميجابكسل، وتتميز الكاميرا ذات الزاوية فائقة الاتساع بدقة 13 ميجابكسل ومجال رؤية 123 درجة، في حين أن الكاميرا الثالثة عبارة عن عدسة "ماكرو" أساسية بدقة 5 ميجابكسل، وفي المقدمة كاميرا سيلفي بدقة 20 ميجابكسل.

يحتوي هاتف "شاومي مي 11" على وحدة طاقة تبلغ سعتها 4600 مللي أمبير في الساعة وتدعم الشحن السريع السلكي بقدرة 55 وات والشحن اللاسلكي بقوة 50 وات والشحن العكسي بقوة 10 وات.

وقررت شركة "شاومي" عدم إرفاق الهاتف بشاحن ولكنها ستقدم واحدًا بقوة 65 وات مجانًا إذا لم يكن لديك شاحن متوافق.

بدأ الحجز المسبق وموعد البيع الأول مقرر في 1 يناير/كانون الثاني 2021، حيث سيأتي الهاتف بـ6 ألوان مختلفة، ويبدأ السعر من 610  دولارات، ويصل إلى 720 دولارًا لخيار الذاكرة الأكثر اتساعًا.

المصدر | جي إس إم أرينا - ترجمة وتحرير الخليج الجديد