الخميس 10 ديسمبر 2015 06:12 ص

أعلن متحدث عسكري أمريكي، اليوم الخميس، مقتل المسؤول المالي في تنظيم «الدولة الاسلامية»، حسب وكالة «فرانس برس» للأنباء.

وقال الكولونيل «ستيف وارين»، خلال مؤتمر عبر تقنية «الفيديو كونفرانس» من بغداد، إن الضربات التي يشنها التحالف في العراق أسفرت أواخر نوفمبر/ تشرين الأول الماضي عن مقتل «أبو صلاح»، وزير مالية تنظيم «الدولة الإسلامية»، فضلا عن قياديين كبيرين آخرين بالتنظيم، لم يذكر هويتهما.

وأضاف: «أبو صلاح كان أحد أبرز المسؤولين الماليين الأكثر أهمية وخبرة في التنظيم».

ولم يضف المتحدث العسكري تفاصيل أخرى بشأن المنطقة التي قتل فيها المسؤول المالي للتنظيم، ولا التوقيت الدقيق لمقتله.

ويعتبر خبراء اقتصاديين وأمنيين تنظيم «الدولة الإسلامية» من أكثر التنظيمات الجهادية ثراءً؛ إذ يسيطر التنظيم على عدد كبير من الآبار النفطية في العراق وسوريا، وتشير تقديرات إلى أنه يجني يوميا ما يربو على مليوني دولار من إيرادات بيع النفط والضرائب.

وكان خبير أمني أمريكي يدعى، «ماثيو ليفيت»، صرح بأن التنظيم «أصبح من أكثر التنظيمات الجهادية التي نعرفها ثراءً»، موضحا أنه لا يعتمد على النظام المالي العالمي؛ ومن فهو غير معرض لخطر العقوبات، وقوانين مكافحة غسل الأموال.