الثلاثاء 15 مارس 2016 10:03 ص

دشنت جنوب أفريقيا و«أكوا باور» السعودية محطة طاقة شمسية قيمتها 328 مليون دولار في محافظة كيب الشمالية أمس مع مسارعة أكبر بلد صناعي في أفريقيا إلى زيادة إمدادات الكهرباء والحد من الاعتماد على الفحم.

وقال بيان إن مشروع بوكبورت للطاقة الشمسية، الذي نفذه كونسورتيوم بقيادة «أكوا باور»، سيوفر أكثر من 220 ألف ميغاوات ساعة لتغذية أكثر من 200 ألف منزل.

وبدأ بناء المحطة في 2013 بعد عرض ناجح من «أكوا باور» في إطار خطط جنوب أفريقيا للتوسع في استخدام الطاقة المتجددة.

وقال «يونس حسين»، نائب المدير العام لوزارة التجارة والصناعة: «يهدف المشروع إلى تحقيق أمن الطاقة وتنويع مصادرها.. إنه يبث الثقة بتنفيذ مشاريع خضراء كبيرة في جنوب أفريقيا».

ويدفع نقص الطاقة المزمن الحكومة إلى البحث عن مصادر بديلة لتوليد الكهرباء بدلا من محطات مرفق إسكوم المملوك للدولة والتي يستغرق بناؤها مزيدا من الوقت.

وتواجه «إسكوم» التي تزود جنوب أفريقيا بكل طاقتها الكهربائية تقريبا أزمة تمويل مع سعيها للإسراع ببدء تشغيل محطات كهرباء جديدة.

وأنشئت «أكوا باور» في السعودية وتملكها 8 شركات سعودية إضافة إلى شركة «سنابل» للاستثمار المباشر (المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة) و«المؤسسة العامة للتقاعد ومؤسسة التمويل الدولية»  (عضو في مجموعة البنك الدولي).