الخميس 19 مايو 2016 06:05 ص

تراجعت أسعار النفط، اليوم الخميس، بسبب ارتفاع مخزونات النفط الأمريكية وصعود الدولار ونمو صادرات النفط الإيراني لأوروبا وآسيا.

وهبط خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 80 سنتا أو 1.6% إلى 48.13 دولارا للبرميل مقارنة بآخر تسوية.

وهبط الخام دون مستوى 48 دولارا للبرميل لفترة قصيرة في وقت سابق من الجلسة.

ونزل الخام الأمريكي في العقود الآجلة 63 سنتا أو 1.3% إلى 47.56 دولارا للبرميل.

وقال «جوناثان بارات» كبير مسؤولي الاستثمار في شركة «آيرز الايانس» للأوراق المالية في سيدني إن التراجع في منتصف الجلسة كان رد فعل لقوة الدولار الأمريكي.

ووصل مؤشر الدولار لأعلى مستوياته في سبعة أسابيع إلى 95.33 في وقت سابق من الجلسة، اليوم الخميس، قبل تراجعه مجددا.

وتجعل قوة الدولار حيازة سلع أولية يهيمن الدولار على تداولاتها ومن بينها النفط أعلى تكلفة لحائزي العملات الأخرى، لكن الإقبال على الشراء تراجع بعد أن نشرت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية بيانات تظهر زيادة غير متوقعة بمقدار 1.31 مليون برميل في مخزونات الخام الأمريكية لتصل إلى 541.29 مليون برميل.

كما ساهمت زيادة صادرات النفط الإيرانية بعد رفع العقوبات التي كانت مفروضة عليها في يناير/كانون الثاني الماضي في تراجع أسعار النفط.

ومن المتوقع أن تقفز صادرات النفط الإيرانية 60% تقريبا في مايو/أيار الجاري، مقارنة بما كانت عليه قبل عام إلى 2.1 مليون برميل يوميا.

وتوحي الزيادة بأن المشكلات اللوجيستية التي واجهتها إيران بعد أعوام من العقوبات انتهت أو أصبحت أقل حدة عما يعتقد.

يذكر أن محضر الاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الاتحادي الفدرالي أشار إلى أنه من المرجح رفع أسعار الفائدة في يونيو/حزيران المقبل، وذلك إذا أظهرت البيانات الاقتصادية نموا قويا في الربع الثاني من العام الجاري، وزيادة في التضخم إلى جانب تحسن سوق العمل.