الأربعاء 8 أبريل 2015 12:04 م

أكد وزير الخارجية الإيراني، «محمد جواد ظريف»، لدى لقائه نظيره العماني «يوسف بن علوي»، أن نجاح طهران في الموضوع النووي نجاح لسلطنة عمان ولسائر أشقائنا في المنطقة.

وأجرى «بن علوي» و«ظريف» مشاورات بشان العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية خاصة الأوضاع في اليمن.

وفي هذا اللقاء أشار «ظريف» إلى الدور منقطع النظير لسلطنة عمان في توفير الأرضية المناسبة لإجراء المفاوضات حول القضية النووية الإيرانية وقال: «إن نجاحنا في هذا المسار نجاح لكم ولسائر أشقائنا في المنطقة».

ورحب بدور من قبل سلطنة عمان في القضايا الإقليمية المهمة ومن ضمنها المتعلقة بأزمة اليمن، وأكد دعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية لهذا الدور، معلنا استعداد طهران للتعاون مع مسقط في هذا السياق.

كما أعرب وزير الخارجية الإيراني عن قلقه إزاء الأوضاع الانسانية المتدهورة في اليمن وضرورة متابعة هذا الأمر للحيلولة دون تصاعدة حدة التدهور، وكذلك ضرورة مساعدة المشردين والجرحى في اليمن، لافتا إلى ضرورة بلورة الحوار اليمني - اليمني ومسؤولية جميع الدول للعمل على عودة الأمن والاستقرار إلى هذا البلد.

من جانبه هنأ وزير الخارجية العماني بالنجاح الحاصل في المفاوضات النووية في لوزان بسويسرا وقال، ان نجاحكم في حل وتسوية القضية النووية سيترك تاثيرات جيدة في المنطقة ويوفر الأرضية لاستفادة سائر الدول من التكنولوجيا النووية السلمية.

وأكد وزير الخارجية العماني حق إيران المشروع في الاستخدام السلمي للتكنولوجيا النووية، معتبرا اتفاق لوزان منجزا مهما للجمهورية الإسلامية الإيرانية وسائر الدول.

وأكد «بن علوي» ضرورة المزيد من الاهتمام بتطورات اليمن، واعتبر الحوار الطريق الأساس لحل وتسوية مشاكل هذا البلد، معربا عن أمله بأن تثمر الجهود الشاملة لانجاز حوارات منتظمة وهادفة من أجل عودة الأمن والاستقرار إلى اليمن.

وأكد الطرفان كذلك ضرورة الرقي بمستوى العلاقات الثنائية بين إيران وسلطنة عمان في مختلف المجالات.

وكان وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف قد توجه صباح اليوم الأربعاء إلى العاصمة العمانية مسقط في زيارة تستغرق عدة ساعات لاجراء محادثات مع المسؤولين فيها حول تطوير التعاون الثنائي وتبادل وجهات النظر بشان القضايا الإقليمية والدولية.

وفي ختام زيارته إلى سلطنة عمان غادرها متوجها الى العاصمة الباكستانية اسلام آباد.

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الإيرانية «مرضية أفخم» صرحت في وقت سابق أن وزير الخارجية «محمد جواد ظريف» سيتوجه إلى العاصمة الباكستانية «إسلام اباد» عصر الأربعاء.

وأشارت إلى أن زيارة «ظريف» مدرجة في جدول الأعمال منذ شهر وأضافت: «أن هذه الزيارة تأتي في إطار العلاقات الثنائية وبهدف دراسة أحدث التطورات في العلاقات والمزيد من التعاون بين الجانبين، كما أن ظريف سيبحث مع كبار المسؤولين في هذا البلد حول احدث التطورات الاقليمية والدولية».

وأضافت «أفخم»، أنه نظرا لحساسية واهمية التطورات الجارية في المنطقة، سيتوجه وزير الخارجية صباح الأربعاء إلى مسقط للبحث وتبادل وجهات النظر مع كبار المسؤولين في سلطنة عمان حول اوضاع المنطقة ومن ضمنها التطورات في اليمن.

اقرأ أيضاً

التوصل لإطار اتفاق نووي يُنهي العقوبات على إيران مقابل تقييد أنشطة التخصيب

«ستراتفور»: منافسة تركية سعودية على الزعامة السنية .. وقناة خلفية للتفاوض مع إيران عبر مسقط

«ظريف» و«كيري» يلتقيان الأربعاء المقبل في «جنيف» قبيل المحادثات النووية

«كيري» و«ظريف» يصلان مسقط للمشاركة في محادثات الفرصة الأخيرة

«مسقط» تستضيف المفاوضات النووية .. وطهران تشيد بدور السلطان «قابوس» "الإيجابي"

الحوثيون يخوضون حرب شوارع في وسط عدن ووصول أول مساعدات طبية

«رويترز»: المؤسسة الإيرانية تواجه مخاطر إذا فشل الاتفاق النووي

«فورين بوليسي»: دعوات للحوار في اليمن تضع ضغوطا على السعودية

سيناتور أمريكي: الكونغرس لن يمرر مشروع قانون تخفيض العقوبات عن إيران

«روحاني»: لن نوقع اتفاقا نوويا نهائيا قبل رفع كامل العقوبات

تحذير من التداعيات الإقليمية والدولية للاتفاق النووي الإيراني الغربي

«فاينانشيال تايمز»: دبي تستعد لتكون نقطة عبور للإيرانيين بعد رفع العقوبات

«ظریف» يدعو الرياض للتخلي عن «وهم إقصاء الدور الإيراني»

صحيفة: ظريف طرح حوارا إيرانيا خليجيا في سبتمبر لحل الخلافات

طهران تؤكد مساعي قطرية عمانية لعقد محادثات إيرانية خليجية

عُمان.. دبلوماسية الأبواب المغلقة في هواية الوساطات

وزير الشؤون الخارجية العماني يتسلم جائزة «سانت جورج» للسلام