الأحد 24 مايو 2015 01:05 ص

نقلت وكالة أنباء مهر الإيرانية عن وزير النفط «بيجن زنغنه» قوله اليوم الأحد، إنه «من المستبعد أن تغير أوبك سقف إنتاجها عندما تعقد المنظمة اجتماعها المقرر في يونيو/حزيران».

وقال «زنغنه» وفقا للوكالة أن «خفض سقف إنتاج أوبك يتطلب توافقا بين كل الأعضاء، وفي ظل الظروف الحالية فمن المستبعد أن يتغير سقف إنتاج أوبك».

جدير بالذكر أنه الشهر الماضي، قال «زنغنه» إنه «يتعين على أوبك خفض سقف الإنتاج اليومي بنسبة 5% أو نحو 1.5 مليون برميل يوميا».

هذا وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول في 5 يونيو/حزيران. وفي اجتماعها السابق في نوفمبر/تشرين الثاني قررت «أوبك» بقيادة السعودية عدم خفض الإنتاج، وذلك لحماية حصتها السوقية، فيما قاومت دعوات من أعضاء مثل إيران وفنزويلا لخفض الإنتاج لدعم الأسعار.

وقد هبط برنت 1.17 دولار أو 1.8% إلى 65.37 دولار للبرميل يوم الجمعة الماضي.

وأضرت الأسعار المنخفضة بمنتجي «أوبك» الأقل ثراء مثل إيران، ومن المرجح أن يشهد الاجتماع الذي يعقد الشهر المقبل دعوات من عدد من الأعضاء لخفض الإنتاج، لكن وكالة «رويترز» تقوله أن حتى المسؤولين في الدول التي ترحب بمثل هذه الخطوة يستبعدون حدوث ذلك.

وتريد إيران أن تفسح الدول الأعضاء المجال لزيادة صادراتها في حالة التوصل إلى اتفاق نهائي مع القوى العالمية الست بشأن برنامجها النووي. فيما تنتهي المهلة المحددة للتوصل لاتفاق في 30 يونيو/حزيران القادم.