الأربعاء 3 مارس 2021 08:57 ص

حذر الخبير الأمني "روبرت بوتر"، مؤسس شركة "إنترنت 2.0 (internet 2.0) المتخصصة في مجال أمن الإنترنت، من اختراق تطبيق "كلوب هاوس" للمحادثات الصوتية، مشيرا إلى أنه لا ضمان لعدم تسريب بياناته.

وذكر "بوتر" أن وسائل إعلام عدة أشارت إلى أن المحادثات يمكن أن تقع بأيدي الحكومة الصينية عبر شركة أجورا (Agora) المسؤولة عن نظام إدارة الصوت في التطبيق، وفقا لما أورده الجزيرة نت.

وأضاف: "وجود أجورا في الصين يمثل خطرًا على بيانات المستخدم في كل بلد. تتطلب القوانين الوطنية الصينية من الشركات التعاون في جمع المعلومات الاستخبارية. نتيجة لذلك، يجب أن نكون حذرين للغاية فيما يتعلق بوجود خوادم البنية التحتية للتطبيق في الصين".

وأشار إلى أن المحادثات ذات الموضوعات الحساسة تكون عرضة أكبر للتسريب، مضيفا: "على سبيل المثال كان المستخدمون في الصين، خلال الفترات السابقة من عمر التطبيق، منفتحين تمامًا في مناقشاتهم حول الأمور الحساسة للغاية. يحتاج المستخدمون إلى تقليل توقعاتهم بشأن الخصوصية عند استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وأن يكونوا حذرين فيما يشاركونه".

وتابع: "نرى الآن تطبيقًا حقق نموًا مرتفعا، وانتشر بسرعة، ثم واجه مشكلة في الخصوصية، أو وجد الكثير من المشكلات التي لم تكن كبيرة جدًا عندما كان عدد المستخدمين أقل والتطبيق غير معروف، حيث يأتي الأمن الإلكتروني في المرتبة الثانية بالنسبة لأولوياته".

وأشار "بوتر" إلى أن المستخدمين يحتاجون إلى إدراك أن الخصوصية والأمن السيبراني لمنصات الوسائط الاجتماعية الأحدث لن تكون جيدة مثل المنصات الناضجة، قائلا: "لا أعتقد أنهم يستطيعون ضمان عدم تسريب بياناتهم".

وينصح الخبير الأمني المستخدمين بالحد من عدد المحادثات التي يمكن لمستخدم واحد الانضمام إليها خلال فترة زمنية معينة، ما يجعل النظام الأساسي أكثر صعوبة في التخلص منه.

يذكر أن شركة تحليلات البيانات "سينسور تاور" (Sensor Tower) أفادت بأن "كلوب هاوس"، المتاح فقط على هواتف آيفون، أصبح لديه نحو 3.6 ملايين مستخدم في جميع أنحاء العالم منذ بداية شهر فبراير/شباط الماضي.

وأعلنت إدارة "كلوب هاوس" انها تراجع ممارسات حماية البيانات، وتخطط للعمل مع شركة مختصة في تأمين البيانات، وذلك بعد اختراق تعرض له التطبيق وأدى إلى تسريب معلومات المستخدمين.

ويمكن دخول "كلوب هاوس" حتى الآن من خلال دعوة فقط، ويسمح للأعضاء بالانضمام إلى غرف افتراضية لإجراء مناقشات صوتية حول مختلف الموضوعات.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات