الثلاثاء 22 سبتمبر 2015 08:09 ص

قالت وكالة «ستاندرد آند بورز» لخدمات التصنيف الائتماني، أمس الإثنين، إن استمرار تراجع أسعار النفط قد يؤدي إلى تأجيل بعض مشاريع البنية التحتية أو إلغائها في دول مجلس التعاون الخليجي.

وأضافت الوكالة، في تقرير لها، إن مؤسسات وشركات البنية التحتية في دول مجلس التعاون تواجه بيئة تشغيل ضعيفة في الوقت الحالي على خلفية انخفاض أسعار النفط منذ يونيو/ حزيران 2014، بحسب وكالة «الأناضول».

وأوضح التقرير أن دول مجلس التعاون الستة تقع تحت ضغط بسبب تخفيض الإنفاق في مواجهة تراجع الإيرادات النفطية، وهو ما يتسبب في تباطؤ تلك المشروعات نتيجة لذلك.

وأضاف أن هذا المناخ الاقتصادي الضعيف أدى أيضا إلى تراجع إصدارات الديون للشركات الخليجية بنسبة 58% على مدار الاثني عشر شهرا الماضية لتصل إلى نحو 7 مليارات دولار، ومن أكثر أدوات الدين المتراجعة كانت السندات والصكوك.

ويضم مجلس التعاون الخليجي كلا من السعودية، والإمارات، والكويت، والبحرين، وقطر، وسلطنة عمان.

وغيرت «أوبك» سياستها في نوفمبر/تشرين الثاني 2014، عندما قررت عدم دعم الأسعار من خلال خفض الإنتاج من أجل الدفاع عن حصتها في السوق في مواجهة النفط الصخري الأمريكي، ومصادر الطاقة الأخرى الأعلى تكلفة.

وثبت أن التغيير الذي قادته السعودية وحلفاؤها في الخليج مثير للجدل داخل «أوبك»؛ لأن أسعار النفط تراجعت إلى أقل من النصف من مستوى يتجاوز 100 دولار في يونيو/ حزيران 2014؛ ما أضر باقتصادات دول أعضاء أقل ثراء مثل فنزويلا.

 

 

 

اقرأ أيضاً

«بلومبرغ»: السعودية تربح معركتها ضد النفط الأمريكي وتلقن درسا للسوق

بورصات الخليج تتكبد خسائر في أغسطس بما يقارب نصف ميزانيات دولها

«فاينانشيال تايمز»: دول الخليج بدأت تشعر بوطأة انخفاض أسعار النفط

«فاينانشيال تايمز»: انخفاض أسعار النفط يترك دول الخليج أمام خيارات إصلاح صعبة

«أرامكو» تعلن تأجيل مشروعات وتضطر لإعادة التفاوض على بعض العقود مع استمرار هبوط النفط

اختفاء النعيمي وزير النفط السعودي وتقليص العاملين بقنوات الجزيرة

التعاون المطلوب لدعم أسعار النفط

فرص هائلة تنتظر الخليجيين المترددين في القطاع الخاص

«ستاندرد آند بورز»: هبوط سعر النفط يضعف أرباح البنوك الخليجية

أسواق النفط إلى أين؟

قيمة صناديق التقاعد في دول «التعاون الخليجي» تبلغ 397 مليار دولار

توقعات بإصدار مصارف الخليج سندات بقيمة 43 مليار دولار بحلول 2019

السعودية: خفض «ستاندرد آند بورز» لتصنيفنا الائتماني «متسرع وغير مبرر»

«موديز» تثبت التصنيف الائتماني للسعودية عند «AA3» مع نظرة مستقبلية مستقرة

وزير المالية السعودي: اقتصاد المملكة قادر على تجاوز انخفاض أسعار النفط

هل تسعى مؤسسات التصنيف الائتماني لابتزاز دول الخليج وطرد المستثمرين منها؟

المالية العامة السعودية بين تقويمين

‏«ستاندرد آند بورز» تؤكد قدرة قطر على تخطي أزمة النفط