Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

تعهدت بالرد.. إيران تحمل إسرائيل مسؤولية هجوم أصفهان

الطاقة الذرية: إيران أدخلت تغييرات على أجهزة طرد مركزي دون إعلامنا

قناة إسرائيلية: حمدوك كان على وشك التوقيع على اتفاقيات التطبيع (فيديو)

السلطات الكويتية تعلن عن أكبر ضبطية مخدرات في تاريخ البلاد (فيديو)

مباحثات سعودية تركية لتعزيز التعاون الدفاعي والعسكري (صور)

Ads

اليمن: «أحمد على صالح» يحضر لـ«انقلاب عسكري» وشيك

الجمعة 24 أكتوبر 2014 07:10 ص

كشفت مصادر رفيعة عن معلومات بالغة الخطورة، تؤكد تحضير نجل الرئيس اليمني المخلوع «أحمد علي صالح» لانقلاب عسكري على الرئيس «عبدربه منصور هادي».

وأكدت المصادر قيام «أحمد علي» بالشروع في تنفيذ خطة والده الثانية المتمثلة فى انقلاب عسكري، بمساعدة ضباط الحرس الجمهوري سابقا.

وبحسب المصادر فإن اجتماعات سرية تعقد لضباط كبار في الحرس الجمهوري في إحدى الفلل التابعة لــ«أحمد علي» في العاصمة صنعاء، مشيرة إلى أنه تم تشكيل لجنه لذلك المخطط الانقلابي، فضلا تشكيل فريق عسكري يتكون من ثلاثين ضابطا لقيادة الإنقلاب، وتم في هذه الاجتماعات مناقشة كافة الترتيبات التي تطيح بالرئيس «هادي»، والقيام بحملة اعتقالات تشمل وزير الدفاع وقائد الشرطة العسكرية وبعض من لايزالون مواليين للواء «الأحمر» واعتقال العديد من القيادات السياسية.

كما كشف المصدر أن «مهدي مقولة» نائب رئيس هيئة الأركان بوزارة الدفاع، وقائد المنطقة الجنوبية العسكرية سابقا،  كان حاضرا في أحد الاجتماعات، وتم تكليف أحد ضباط الحرس الجمهوري بتجهيز قوة ضخمة واقتحام دار الرئاسة، لتنفيذ المخطط.

وكان مصدر مقرب من الرئيس اليمني المخلوع «علي عبد الله صالح» قد كشف عن مخطط سري بالتعاون مع ميليشيات الحوثي التي يتزعمها «عبد الملك الحوثي» لتضليل السعودية عبر التقليل من قدرة الحوثيين على السيطرة على زمام الأمور باليمن.

وأكد المصدر أن اجتماعا سريا عقد قبل أيام بين صالح والحوثيين حضره من طرف الحوثيين عضو المكتب السياسي والمفوض بالتوقيع على الاتفاقيات «حسين العزي»، كما حضره من طرف صالح عضو اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام «عارف الزوكة»، كما تم الاتصال بالأمين العام المساعد للمؤتمر الشعبي «سلطان البركاني» أثناء الاجتماع وكان موجودا وقتها في جدة.

وأكد المصدر أن ميليشيات الحوثي طلبت من حليفهم «صالح» أن يكلف بعض أنصاره المعروفين لدى المملكة والذين يمكن تصديقهم لمحاولة تضليل القيادة السياسية هناك وطمأنتهم على أن الأمور تحت السيطرة، وأن إسقاط الحوثي وطرده أمر مقدور عليه.

و«أحمد علي صالح» هو سفير اليمن في الإمارات هو أكبر أولاد الرئيس السابق «علي عبد الله صالح»، كان قائد الحرس الجمهوري اليمني لمدة 8 سنوات (25 مارس 2004 حتى 15 ديسمبر 2012) عندما تم إلغاء الحرس ودمج وحداته في تشكيلات الجيش المختلفة في 19 ديسمبر/كانون الأول 2012، في محاولة لإنهاء سيطرة أقارب «علي صالح» على الجيش.

وعلى الرغم من لم يعد هناك حرس جمهوري ليقوده، لا يزال «أحمد صالح» على ما يبدو جزءا من الجيش، ولكن غير واضح أين وماهو منصبه بالضبط. واستمرارا لقرارت هيكلة الجيش اليمني أستبعد من أي منصب عسكري في 10 أبريل 2013 وعين سفيرا لليمن لدى الإمارات.

واعتبرت «هيومن رايتس ووتش» تعيين «أحمد علي» في منصب سفير رغم صلته بالانتهاكات في ثورة الشباب، اعتبرت أن من شأن هذا التعيين أن يمنحه حصانة دبلوماسية تعيق محاكمته وهو يعد من بواعث القلق، حيث قالت «هيومن رايتس ووتش» أنها وثقت أدلة على انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان تورطت فيها القوات الخاضعة لقيادته، بما في ذلك الاعتداءات على المتظاهرين والاعتقال التعسفي والتعذيب وأعمال الاختفاء القسري.

وكانت «هيومن رايتس ووتش» قد وثقت  37 حالة احتجزت خلالها قوات الأمن اليمنية – بما في ذلك الحرس الجمهوري - أشخاصا لأيام أو أسابيع أو شهور من دون اتهام تعرضوا خلالها للتعذيب وسوء المعاملة بما في ذلك الضرب والصعق بالكهرباء والتهديدات بالقتل أو الاغتصاب ووضعهم في الحجز الانفرادي لأسابيع أو شهور.

المصدر | الخليج الجديد+ يمن توك

  كلمات مفتاحية

اليمن على عبد الله صالح صالح انقلاب عسكري الحوثيين

مخطط «علي صالح» والحوثيين لتضليل السعودية: الحوثي ضعيف ولا يواجهه إلا القاعدة

«الحراك الجنوبي» يستعد لـ«جمعة الغضب» للمطالبة بالانفصال عن اليمن

أسئلة حول صمت السعودية عن سلوك «الحوثيين»

اليمن.. ضعف الدولة وغياب السياسة

اليمن: كسر عظم بين صالح وهادي

المخلوع يستعد لانقلابٍ في اليمن بدعم إماراتي

تحدي التهديدات الأمنية

وقفة احتجاجية لأطفال محافظة «إب» للمطالبة بخروج ميليشيات الحوثي منها

سقوط صنعاء... ماذا بعد؟

اليمن: ميليشيات الحوثي تستحوذ علي 6 حقائب وزارية فى الحكومة الجديدة

للمرة الثانية فى 10 أيام: تفجير خط الأنابيب الرئيسي لتصدير النفط الخام باليمن

«توكل كرمان» تتحدي ميليشيات الحوثي حول إثبات تلقيها تمويل

التعاون الخليجي يطالب مجلس الأمن بفرض عقوبات علي كيانات يمنية

ميليشيات الحوثي تعلن رفع جميع مخيمات الاعتصام في محيط صنعاء

الحراك الجنوبي يبدأ خطة الانفصال بإنشاء حرس حدود وتفعيل الجمارك

هل تلجأ السعودية للالتفاف على «الحوثي» بدعم «الحراك الجنوبي» في اليمن؟

كيف بعت صنعاء أيها الرئيس؟

مجلس الأمن يفرض عقوبات على الرئيس اليمني المخلوع «علي صالح» وقائدين حوثيين

وزير الدفاع اليمني السابق يغادر إلى الإمارات خوفا على حياته

«خلفان» يطالب بـ«فرض عزلة» على اليمن حال استولى الحوثيون على السلطة

الإمارات قلقة من تقارب السعودية مع إخوان اليمن

الرئيس اليمني المخلوع وظف معارضين ونساء للتغطية على تعاملاته المالية في عدد من البلدان