الخميس 16 أكتوبر 2014 02:10 ص

قلنا في 9 أكتوبر/تشرين الأول أن مستقبل أرباب البترول في العالم يبدوا سيئًا. فالمملكة العربية السعودية تأمل أن يضطر منتجو النفط الصخري في الولايات المتحدة لخفض إنتاجهم نظرًا لانخفاض أسعار النفط. من جانبها توقعت وكالة الطاقة الدولية تراجعًا أكبر في أسعار النفط الخام.

ما أهمية ذلك بالنسبة الجغرافية السياسية؟ المحادثات مع إيران بشأن ملفها النووي الإيراني – والتي يوقن كثيرون أن فرص نجاحها محدودة – استؤنفت اليوم (14/10/2014) في العاصمة النمساوية فيينا على أمل وجود فرصة أفضل لتوقيع اتفاق. من ناحية أخرى فإن الرئيس الروسي «فلاديمير بوتين» ربما يكون أكثر رغبة في التوافق مع أوكرانيا خلال المناقشات التي تبدأ الأسبوع القام بشأن أسعار الغاز.

سيصبح منتجو الصخر الزيتي أقل تأثيرًا. قبل أسبوعين رأى مسئول نفطي بارز في السعودية بأن حاجز الدفع الذي يطلبه الصخر الزيتي الأمريكي لكي يكون مُربحًا هو 90 دولار للبرميل. واليوم انخفض السعر العالمي لمزيج برنت الخام تحت 87 دولارًا للبرميل وتم البيع عند 86.16 دولار، أي بانخفاضٍ بلغ 25% عن يونيو/حزيران حيث وصل السعر آنذاك إلى 115.71 دولار.

وفي تقرير صادرٍ صباح اليوم؛ توقعت وكالة الطاقة الدولية أن تتراجع أسعار النفط إلى ما تحت 80$ للبرميل ما يضع بعض العراقيل أمام إنتاج الخام الأمريكي مُسببة خفض إنتاج الخام الأمريكي من 2.8 مليون برميل يوميًا هذا الربع إلى 2.7 مليون برميل بنسبة فقط تبلغ 4% بحسب توقعات الوكالة الدولية. من ناحية أُخرى فإن المنقّبين عن البترول عالميًا ربما لن يلجأوا إلا إلى خفض المشاريع عالية التكلفة قليلاً؛ مقللين نسبة الإنتاج العالمي فقط 2.8% أو 2.6 مليون برميل من أصل 90.6 مليون برميل؛ والذي لن يكون مأساة بالمعنى الحقيقي. (رسم بياني يوضح تأثير الناتج عن تحديد سعر 80 دولار لبرميل النفط على أنواع خام أمريكا الشمالية).

هناك العديد من العوامل التي تجمّعت لتؤدي في النهاية إلى هذا التراجع في الأسعار: الطلب من أكبر مستهلك للنفط في العالم – الصين – ليّن؛ فبحسب وكالة الطاقة الدولية فإن واردات الخام الصيني هبطت بنسبة 63% على مدار الأشهر الخمسة الماضية من 800 ألف برميل يوميًا في إبريل/نيسان إلى 290 ألف برميل يوميًا في سبتمبر/أيلول. وفي الوقت ذاته فإن معدلات عرض النفط للبيع من الولايات المتحدة وليبيا ارتفعت؛ حيث زاد الإنتاج الليبي بأكثر من ثلث ما كان عليه في أغسطس/آب محققًا 810 ألف برميل يوميًا، وتسعى الحكومة الليبية إلى الوصول إلى مليون برميل يوميًا بنهاية العام الجاري. وتبدوا الأسواق في الوقت ذاته مرتبطة تمامًا بعثرات الجغرافية السياسية؛ والتي حتى الآن دفعت بهم إلى نوبات انفعالية شديدة.

طريقٌ واحدٌ لتحليل الديناميكيات هو العرض والطلب من منظمة «أوبك». عندما ينظر الاقتصاديون إلى النفط العالمي فإنهم يستخدمون وكيلاً للطلب – اطلب أوبك.

ذلك هو ما ستحصل عليه عندما تُسقط كل الإنتاج العالمي بغض النظر عن «أوبك» من الطلب المتوقع. بسبب العوامل المذكورة في الفقرة السابقة خلصت وكالة الطاقة الدولية إلى القول بأن الطلب على «أوبك» العام المقبل سيكون 29.3 مليون برميل يوميًا. وسيكون ذلك أقل بـ 1.3 مليون برميل يوميًا مما حددته الوكالة الدولية للمنظمة بانتاجه؛ والمقدّر بـ 30.6  مليون برميل يوميًا. (أنظر الرسم)

عندما تضيف ذلك إلى قدرة «أوبك» الإنتاجية غير المستخدمة - المعروفة بـ القدرة الإنتاجية الإحتياطية – يصبح هناك فائض حوالي خمسة ملايين برميل يوميًا في السوق.

لا يوجد أحد يعتقد استمرار تراجع الأسعار كما هي عليه الآن. وطالبت مجموعة أوراسيا اليوم بالتعامل مع السوق بحذر حيث أنه يبدوا مُشجعًا والأسعار سوف تبدأ في الارتفاع بنهاية العام، معللة الأمر بــ«عدم الاهتمام حاليًا بوضع ليبيا وإيران في مكانهما غير الصحيح بالتزامن مع ما يتردد بشكل قوي بشأن تحوّل سياسة السعودية جذريًا عن إدارة عملية العرض كما كان في السابق».

ويبدوا أن ليبيا ترى مسار انتعاشها في إنتاج النفط في الوقت الذي تتسع فيه هوة الحرب الأهلية، وسيضع نوفمبر/تشرين الثاني القادم شوكة في طريق إيران؛ في الوقت الذي يتزايد فيه الإنتاج الأمريكي مُقلصًا اعتماد الحكومة على الاستيراد من طهران، وفي ظل فشل المفاوضات النووية في الوصول إلى اتفاق أو على الأقل تمديدها.

ومن المؤكد أن الزعيم الإيراني «علي خامنئي» والرئيس الروسي «فلاديمير بوتين» سيراقبون السوق أملاً في وقوع التجار في الخطأ. وفي النهاية؛ فإن القرارات السياسية التي يتخذونها سيكون لها تأثيرها عليهم حتى وإن أيقنا أن تراجع الأسعار سيستمر.

اقرأ أيضاً

أوروبا قد توفر 80 مليار دولار بسبب انخفاض أسعار النفط

«الوليد بن طلال» يستنكر تصريحات وزير البترول "الكارثية" ويحذر من انخفاض اسعار النفط

أسعار النفط تحت التهديد

«أوبك» تتوقع انخفاض إنتاجها في 2015 ليصل إلى 29.5 مليون برميل يوميا

«ميد»: احتياطيات الشرق الأوسط من النفط لا تنمو بسرعة

الأيام تثبت أن سوق النفط أقوى من السعودية وأوبك

أسعار النفط ترتفع بقوة قبل انتهاء أجل عقود خيار الخام الأمريكي

النفط يوقف الاتجاه النزولي ويحقق مكاسب طفيفة

خلافات بين السعودية والكويت توقف عمل حقل "الخفجي" المشترك

أسعار النفط تواصل تحديد معالم الجغرافية السياسية

عندما تنفد عائدات النفط

انخفاض أسعار النفط وصناعة القرار السعودي

أسعار النفط وسياسات الصرف الأجنبي .. الآثار على المستهلكين والمنتجين

نحن والحرب النفطية الباردة

صادرات النفط السعودي في أغسطس تصل لأدنى مستوى في 3 أعوام

سعر النفط يهبط دون 86 دولارا مع استمرار المخاوف من وفرة المعروض

اقتصاديون: تقليص الإنفاق واللجوء للاحتياطي بدائل السعودية لتجنب عجز الموازنة

«فورين بوليسي»: انخفاض أسعار النفط يضر الخليج وصناديق الثروة السيادية هي الحل

إيران تتهم «دولا إسلامية» بالتآمر مع الغرب لخفض أسعار النفط

رغم تراجع الأسعار .. لا توقعات وشيكة بخفض الإنتاج الأمريكي

ضد من تستخدم السعودية سلاح النفط ؟!

هبوط أسعار النفط: حرب اقتصادية أم عرضٌ وطلب؟

خامنئي يحذر: الاعتماد على النفط يضع إيران تحت رحمة القوى الكبرى

السعودية تبقي على الشكوك في سوق النفط

لماذا يستطيع الخليج تحمّل انخفاض أسعار النفط على عكس إيران وروسيا؟

السعودية تخفض صادرات النفط في سبتمبر برغم زيادة الإنتاج

الميزانية السعودية مهددة إذا ما تراجعت أسعار النفط عن 83 دولارا للبرميل

المركزي الكويتي: هبوط أسعار النفط يمثل تحديا للإصلاح الاقتصادي بالخليج

«معهد واشنطن»: السعودية فقدت سيطرتها علي سوق النفط

تراجع أسعار النفط يهبط بعملات السلع

هل حان وقت معاقبة روسيا وإيران و«الدولة الإسلامية» بالنفط؟

الإيكونوميست: المستفيدون والخاسرون من تخفيض أسعار النفط

الأمين العام لأوبك: بقاء أسعار النفط الحالية سيخرج جزءا من المعروض النفطي

تراجع أسعار النفط بفعل صعود الدولار في ظل أكبر انخفاض لتنبؤات الأسعار منذ 2009

«وول ستريت جورنال»: مسؤولو السعودية منقسمون بشدة حول انخفاض أسعار النفط

«التدفقات الملكية» لمصر والمغرب والأردن.. هل تتراجع بانخفاض أسعار النفط؟

السعودية وإيران: حرب أسعار النفط إذ تشتعل

«الدولة الإسلامية» تعلن عن وظائف شاغرة براتب يصل لـ 140 ألف يورو

مراجعة استراتيجية النفط السعودية

اقتصادات الخليج تتجه نحو التقشف وخفض الإنفاق مع هبوط أسعار النفط

لأول مرة منذ 2009: السعودية تسحب 50 مليار ريال من احتياطيها النقدي

أسعار النفط تهوي لأدنى مستوياتها في سنوات والسعودية تخفض سعر الخام لأمريكا

خطوة السعودية المفاجئة تشجع التحول لعقود النفط الأمريكية الآجلة

التغيرات الهيكلية فى سوق النفط وتداعياتها على الجغرافيا السياسية

بوتين يعزو هبوط أسعار النفط جزئيا إلى ألاعيب سياسية

استعراض القوة والصمود بين السعودية وشركات النفط الأمريكية

السعودية: حسابات السياسة وحسابات السوق النفطية

الكويت تنفق 8 مليار دولار سنويا لصيانة منشآتها النفطية

حرب النفط تشتعل بين السعودية والولايات المتحدة

مخاطر عالية في لعب أمريكا بورقة النفط ضد إيران وروسيا

فى النظام النفطي الجديد أيهما ستختار أوبك: السعر أم حصة السوق؟

السعودية.. نظام الزكاة يخضع للمراجعة وأولوية الإنفاق للتنمية البشرية والبنية التحتية

مندوبو «أوبك» يتهامسون عن خفض محتمل لإنتاج النفط

«وكالة الطاقة الدولية» تتوقع ”حقبة جديدة“ لسوق النفط ولا عودة سريعة للأسعار المرتفعة

ولي عهد السعودية: المملكة مستمرة في انتهاج سياسة نفطية متوازنة

فنزويلا وإيران تشعلان الدبلوماسية في «أوبك» لرفع الأسعار

برلماني إيراني: خفض أسعار النفط محاولة «سعودية - أميركية» للضغط على إيران

رئيس فنزويلا :نسقنا لاجتماع بين أعضاء أوبك والمنتجين المستقلين بشأن أسعار النفط قريبا

خطة قطر لتغيير صادرات النفط

اتفاق روسيا والسعودية على دور توازن العرض والطلب في تحديد سعر النفط

غروب شمس هيمنة «أوبك» في عهد جديد من انخفاض أسعار النفط

إيران تحض السعودية على خفض الإنتاج لتعزيز أسعار النفط

توقعات بنزول أسعار النفط إلى 60 دولارا ما لم تخفض أوبك الإنتاج

لا اتفاق في محادثات السعودية وروسيا على خفض إنتاج النفط قبل اجتماع اوبك

هبوط أسعار النفط في تعاملات متقلبة وسط تكهنات بشأن التحرك المحتمل لأوبك

رويترز: السعودية والإمارات لا تدعمان خفض إنتاج «أوبك»

قرار «أوبك» يهبط بـ«برنت» إلى 71.25 دولارا والخام الأمريكي دون 68 دولارا

السعودية تعلن حربا نفطية لتركيع وهزيمة إيران وروسيا .. هل ستنجح هذه المرة؟ وما ثمن النجاح؟

ماذا يعني انخفاض أسعار النفط؟

هل تستطيع «أوبك» قتل طفرة النفط الأمريكي؟

كيف غير الربيع العربي التوقعات بشأن بقاء «أوبك» على قيد الحياة ؟!

عندما لا يملك السعوديون سياسة مالية بديلة

أهلا بك في زمن حرب أسعار النفط

روسيا لن تخفض إنتاجها النفطي ولا ترى حدا أدنى للسعر

محلل إسرائيلي: «ربيع النفط» سيضع نهاية لنفوذ دول الخليج بعد انهيار الأسعار

النعيمي: الأسعار ستنشط الطلب والسوق ستتعافى

النفط والطغاة

الذهب الأسود والبجعة السوداء

الانخفاض الكبير: مقامرة النفط السعودية

هل يمكن أن تؤدي ”المغامرة السعودية“ إلى تقويض منظمة «أوبك»؟

النفط والحرب… تحديات الراهن السعودي

بوادر تفاهم سعودي روسي لرفع أسعار النفط؟

هل انتهت «أوبك»؟

النفط: تراجعات سِعْرية، خيارات سياسية

المصدر | ستيف ليفن، كورتيز